كيف تستمر صناعة تطبيقات الهاتف المحمول بتخطي حدود التكنولوجيا

كيف تستمر صناعة تطبيقات الهاتف المحمول بتخطي حدود التكنولوجيا

كيف تستمر صناعة تطبيقات الهاتف المحمول بتخطي حدود التكنولوجيا

يحمل معظم الناس الكثير من الأشياء معهم هذه الأيام، مثل القاموس، ونسخة عن الصحف اليومية، والألعاب الالكترونية، والتقويم، والآلة الحاسبة، والمصباح والهاتف. فمستوى التطور الذي وصلت إليه الهواتف الذكية مذهل، ولكن عند استخدامه لإجراء بحث بسيط على غوغل سنلاحظ أن هناك الكثير من الأشياء القادمة. وبالتالي، نحن نتحرى هنا عن كيفية استمرار صناعة تطبيقات الهاتف المحمول بتخطي حدود التكنلوجيا.

التعرف على الصوت

التقدم المحرز الذي حققه الهاتف المحمول بوجود المساعدين الشخصيين المتحكمين بالصوت، مثل “Siri” ، يُعتبر مؤشر جيد لإحدى مجالات التطور التكنولوجي. قريباً، سيستخدم الكثيرون هذه التكنولوجيا، بالاقتران مع تقنية انترنت الأشياء “IoT” للتحكم بالأجهزة المنزلية، ومنظمات الحرارة، وإقفال الأبواب وما شابه ذلك، حيث أصبح المنزل الذكي سوقاً بقيمة مليار دولار.

الدفع والتمويل عن طريق الهاتف

m payment
m payment

أصبح استخدام الهاتف الذكي للتحقق من حساباتنا المصرفية وإجراء التحويلات أمراً شائعاً، ولكن الدفع عن طريق الهاتف (mPayment) واستخدامها لمعاملات مالية أكثر تعقيداً هو مجال آخر ومن المتوقع أن ينمو بشكل كبير.

ويعود الفضل في هذا إلى تكنولوجيا البلوك تشين “Blockchain”، الذي يجعل عملية إجراء المعاملات عبر الانترنت أكثر أماناً. وهي التقنية التي تستخدمها البيتكوين ويتم اعتمادها الآن على تطاق واسع من قبل البنوك والمؤسسات المالية الأخرى.

ومن المرجح قريباً، أن يتم استثمار وتداول الأسهم عبر منصات تداول مثل Equiti، باستخدام تقنية البلوك تشين التي تدعم هذه العملية.

الذكاء الاصطناعي والشات بوت “Chatbots”

Chatbots
Chatbots

يتوقع المستخدمون الآن ان يكونوا قادرين على التواصل مع مزودي التجارة الإلكترونية والخدمات الأخرى عبر الأنترنت على مدار الساعة.  سيسهل الشات بوت “Chatbots” هذا الأمر وسيساهم الذكاء الاصطناعي في تحقيق تقدم كبير في هذا المجال. يفضل الكثيرون التواصل مع شركات الأعمال باستخدام تطبيق الرسائل أكثر من التواصل عبر الهاتف أو وجهاً لوجه. سيتيح الذكاء الاصطناعي لهذه الخدمات أن تصبح أكثر شمولاً، لدرجة أنه لن يتمكن العملاء من تمييز الشات بوت من الشخص الحقيقي.

إذا نظرتم إلى التقدم الذي تحققه شركات مثل “Brud“، وهي شركة رائدة في مجال التسويق الفعال “virtual influencers”، سنكتشف أنه لن يستغرق الأمر وقتاً طويلاً لظهور الشات بوت على شاشات هواتفنا المحمولة والذي سيتعين علينا مضاعفة جهودنا لاكتشاف ما إذا كانت بشرية ام لا.

الواقع الافتراضي والمعزز

يكمن مستقبل تطبيقات الألعاب في الواقع الافتراضي والواقع المعزز. من المتوقع أن يصل حجم هذا القطاع إلى 150 مليار دولار بحلول عام 2020. ومن المتوقع أن تزدهر هذه التكنولوجيا في شتى المجالات، وليس فقط في مجال الألعاب الالكترونية.
فسوق العقارات هو أحد الأمثلة الذي بدأ باستخدام الواقع الافتراضي والواقع المعزز. حيث سيقوم المشترين المحتملين باستخدام سماعات الرأس الواقع الافتراضي لرؤية العقار في تجربة غامرة تماماً يٌستخدم فيه الصوت والصورة أيضاً.

تطبيقات الأعمال

يُدير العديد من الأشخاص أعمالهم التجارية باستخدام الهواتف المحمولة. يُعتبر الاتصالات والتجارة الالكترونية والتسويق الفعال بعض المجلات التي يتم فيها استخدام الهواتف المحمولة بشكل أفضل من سطح المكتب أو الكومبيوتر اللوحي.

وستصاحب هذه التقنية السائدة العديد من التحديات الأخرى التي نراها في مكان العمل، وسيكون ظهور مفهوم العمل عن بُعد إحدى هذه التحديات. إنه أمرٌ بسيط ولن يستغرق سوى دقائق لشراء أو تصوير أو تسويق أو بيع وشحن منتج باستخدام الهاتف المحمول من أي مكان.

برأيكم، إذا لم يُعتبر هذا تخطياً لحدود التكنولوجيا، فما هو إذاً؟

عن الجوالات

aljawalat الجوالات موقع تقني يهتم بأخبار التقنية واحدث التطبيقات والالعاب للايفون والايباد والاندرويد ووندوز فون.

تعليق واحد

  1. مقالة جدا ممتازة شكرا على المجهود الأكثر من رائع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *